أنَّ الْعِزَّةَ بِكَ

 

1- مَنَحَنِيْ حُبُّكَ ..

مَنَحَنِيْ حُبُّكَ أنَّ الْعِزَّةَ بِكَ

وَ أنَّ حَرْفَ الْمَجْدِ بِالْعِلْمِ وَالْمُلْكِ يَنْشَطُ لَكَ

وَ أنَّ إرَادَتِيْ حُرَّةٌ فَاخْتَرْتُ بِهَا أنْ أبْقَى بِكَ

وَ أنْ تَتَجمَّلَ حُرُوفِيْ لَكَ

وَ أنْ لَاتُفَارِقَ جَبْهَتِيْ عِزَّهَا بِسُجُودٍ لَكَ

وَ أنْ لَا يُفَارِقَنِيْ خُضُوعِيْ لِوُجُوهِ أُلُوهِيَّتِكَ

وَ أنْ لَا يُفَارِقَ لِسَانِيْ بِالْحُبِّ حُرُوفُ ذِكْرِكَ .