أنْ لَا أرَى إلَّا بِعَيْنِ

 

21- مَنَحَنِيْ حُبُّكَ ..

مَنَحَنِيْ حُبُّكَ أنْ لَا أرَى إلَّا بِعَيْنِ الْجَمَالِ  

وَ أنْ أعِيَ أنَّ الْجَلَالَ هُوَ تَكَاثُفُ الْجَمَالِ

وَ أنَّ الْحُبَّ ابْتِهَاجٌ بِتَجَلَّيَاتِ الْجَمَالِ 

وَ أنَّ الرُّوحَ مَفْطُورَةٌ عَلَى كَمَالِيَّاتِ الْجَمَالِ

وَ أنَّ الذَّاتَ تَطْلُبُ مِنْ كُلِّ جَمَالِ الْكَمَالِ

وَ أنَّ الْكَمَالَ شَطْرَيْنِ شَطْرُ جَلَالٍ وَشَطْرُ جَمَالٍ

وَ أنَّ حُسْنَ الْقَوْلِ عَيْنُ الْجَمَالِ

وَ أنَّ مُطَابَقَةَ الْأفْعَالِ لِلْمَقَالِ عَيْنُ الْكَمَالِ .