” عدد خاص “
تكريماً لسعادة سفيرة إتحاد البرمجة الحرفية الكونية الروحية الدكتورة نور ميري حفظها الله تعالى

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على حبيب النور و نبع النور

ذروة التجلي النوري الكامل سيدنا محمد عليه صلوات النور و آله و صحبه أجمعين و مَن تبع النور الحق بإحسان إلى يوم الدين  

اسطورة النور … رُسُل مملـكة النـــور

حين يعود الفجر المنتَظر لينبثق من جديد مُرسلاً أشعة النور القدسية عاليةً مرفرفةً في السماء لتُطل ّمن بين السُحب الكثيفة و تضيء الأفق المظلم البعيد , فتُحيي الأرض بعد موتها و تُوقظ الموتى بعد رقادها و تشفي المرضى العطاش بألوانها , فتعود كؤوس الحب لتنبض بكمال الحياة و تفيض من ألقِ الجمال ألواناً زاهيةً متعددة و تبُثَّ من عبير الرياحين القدسية و شذى العطور النادرة ما طال الشوقُ إليه و انكسرت الأفئدة طويلاً حزناً لافتقاد بريقه و حنيناً لتطويق حلاه فالأُنس بسلامه و دفء حرارته .

قال تعالى في كتابه المنير : {وَأَشْرَقَتِ الْأَرْضُ بِنُورِ رَبِّهَا .. }الزمر69

{أَوَ مَن كَانَ مَيْتاً فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُوراً يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ .. }الأنعام122

حينما يُطلُّ النور بجبهته من جديد ليُكمل مسيرته اللامتناهية معلناً قدسية وجوده و مؤكداً لشرعيَّة مملكته و استمرار كينونتها على الأرض , تلك المملكة الحقية التي لا يمكن أن تغيب

“مملكة النور الأزلي الأبدي ” نور الحق و الحب – ذاك النور الهادي الجميل .

قال الحق تعالى : {.. قَدْ جَاءكُم مِّنَ اللّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُّبِينٌ }المائدة15

{ .. وأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُوراً مُّبِيناً }النساء174

{فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالنُّورِ الَّذِي أَنزَلْنَا .. }التغابن8

{.. وَيَجْعَل لَّكُمْ نُوراً تَمْشُونَ بِهِ.. }الحديد28

ينزل النور إلى الأرض و تجوبها رسله بالحق لتنشر تعاليمه المضيئة بالحب و العلم والسلام و الجمال , وعند كل فجر جديد يعيدون لشعلته التي خبا وهجها لفترات بريقها المعهود المميز فتغدو براقة جذابة بأثواب جديدة متجددة .

فلا يخلو عصر أو زمان من رسول إلى مملكة النور الحق , رسول أكبر للنور استغرق النور المقدس روحه و ذاته فأحبَّه و تعلق به حتى بات صورة حقية عنه تمشي على الأرض لتنشر عبيره الرباني و تعكس ألوانه القدسية لتلمع في سماء الروح . فيُكتَب له القبول – و لو بعد حين – شاء مَن شاء و أبى مَن أبى و تنجذب إليه الألوان الشتى من الناس التي استجابت بواطنها الجميلة لجمال نداءاته اللطيفة فيهديها سُبُل فلاحها و سلامها ويغدون من أهله ( أهل النور ) أو من خاصة خاصته , بينما تتنافر عنه القلوب المظلمة التي انحجبت بسوادها عن إبصار لون الضياء و تبصُّر الحقيقة .

قال رب النور : { .. نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ }النور35

{هُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ عَلَى عَبْدِهِ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَإِنَّ اللَّهَ بِكُمْ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ }الحديد9

{يَهْدِي بِهِ اللّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلاَمِ وَيُخْرِجُهُم مِّنِ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ }المائدة16

{ً.. قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الأَعْمَى وَالْبَصِيرُ أَمْ هَلْ تَسْتَوِي الظُّلُمَاتُ وَالنُّورُ ..}الرعد16

و كما شاءت الإرادة الإلهية لهذه المملكة أن تكون , فقد قدَّرت معها نشوء معارك متجددة تندلع بين النور و أهله و الظلام و أتباعه , معاركٌ لحرب ٍ قديمة أبت إلا أن تندلع و تأبى أن تتوقف إلا أن تلفظ الدنيا أنفاسها الأخيرة لتميز بها الخبيث من الطيب و تجازي المضيء و المظلم .

فطوبى لمَن تبع الرسول و كان من أهل النور , فبشراه الفلاح والفوز في الآخرة و النصر المؤكد في الدنيا و لو بعد حين .

أما مَن كفر بالنور المقدس الحق و تولَّى عنه و كذَّب و استهزأ برسله فأولئك ينتظرهم أشد العذاب و عاقبتهم جهنم و بئس المصير .

قال النور البديع تبارك و تعالى : {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَجِيبُواْ لِلّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُم لِمَا يُحْيِيكُمْ ..}الأنفال

الَّذِينَ آمَنُواْ بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُواْ النُّورَ الَّذِيَ أُنزِلَ مَعَهُ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }الأعراف157

{وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ … وَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ }النور55

{يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }الحديد12

{اللّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُواْ يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّوُرِ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ أَوْلِيَآؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُم مِّنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ أُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ }البقرة257

فلكلِّ النفوس الدنيئة المظلمة و ذوي القلوب المثلجة ببرد الكره و الحقد ,

لكل ذئاب الظلام التي تُسوِّل لها بواطنها المتفحِّمة أن تغزّ أنياب مكرها في جسد النور الحق العفيف و أهله و رسله :

( إياكم و العبث مع تلك المملكة النورانية فهي في حفظ الله و رعايته ) ,

فيوم تدقُّ الطبول لتعلن تتويج بطل المملكة الجديد و انتصاره المُحتَّم , فحينها موتوا بغيظكم جرَّاء ما كسبتم و أنكرتم من قبل و ارتقبوا عذاب الهلاك , فذاك يومَ لا ينفع لكم الندم …

قال النور الأقدس الأعلى :

{قُلْ يَوْمَ الْفَتْحِ لَا يَنفَعُ الَّذِينَ كَفَرُوا إِيمَانُهُمْ وَلَا هُمْ يُنظَرُونَ }السجدة29

{يُرِيدُونَ ليطفئوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ }الصف8

{يُرِيدُونَ أَن يطفئوا نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ }التوبة32

 قال رسول النور الأعظم سيدنا محمد عليه و آله و صحبه أتم الصلاة و النور و التسليم : ” اللهم اجعل في قلبي نورا ، وفي سمعي نورا ، وفي بصري نورا ، وعن يميني نورا ، وعن شمالي نورا ، وأمامي نورا ، وخلفي نورا ، وفوقي نورا ، وتحتي نورا ، واجعل لي نورا ” ، أو قال : ” واجعلني نورا ” صحيح مسلم .

 اللهم صلي على الرسول المحمدي حامل لواء النور الأعظمي و على آله و صحبه الأنوار العظام و مَن حمل شعلة النور الحق على مر الأزمان .