hanibalharbmag-52.10

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على من تبع حبيب العالمين محمد بن عبد الله, صلوات الله تعالى عليه وعلى آل بيته الأطهار وعلى صحابته الأبرار

 

قالت بها السيدة عائشة رضي الله تعالى عنها ” عن عائشة رضي الله تعالى عنها قالت : ما غٍرتُ على أحد من نساء النبي صلى الله عليه وآله وسلم ما غٍرتُ على خديجة وما رأيتها ”

ولكن كان النبي صلى الله عليه وآله وسلم يُكثر ذكرها .. وربما ذبح الشاه ثم يقطفها أعضاءً ثم يبعثها في حدائق خديجة رضي الله تعالى عنها ..

” فربما قالت له : كأنه لم يكن في الدنيا إمرأة إلا خديجة رضي الله تعالى عنها, فيقول صلى الله عليه وآله وسلم : إنها كانت وكانت …. وكان لي منها ولد ..”

وقالت السيدة عائشة رضي الله تعالى عنها أيضاً : ” وما حسدت أحداً ما حسدت خديجة رضي الله تعالى عنها وما تزوجني رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلا بعد ما ماتت وذلك أن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم بشرها ببيتٍ في الجنة من قصب لا من صخب ولا من نصب ”..

كما أنها آمنت به إذ كفر الناس …

وروت أيضاً السيدة عائشة رضي الله تعالى عنها : ” كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لا يكاد يخرج من البيت حتى يذكر خديجة رضي الله تعالى عنها .. فيحسن الثناء عليها ”.