كتاب علم الإنتربولوجيا في القرآن الكريم

Elm.Al-entropologea.fe.Al-qran.Al-karem

لتحميل الكتاب اضغط على زر التحميل (Download)

 

 بسم الله الرحمن الرحيم

مؤلف تحت عنوان :

عِلْمُ الإنتربُولُوجيَا في القرآنِ الكرِيم لسماحة علّامة الديار الشامية الشيخ الدكتور هانيبال يوسف حرب

بسمِ اللهِ الرَّحمَنِ الرَّحِيمِ والحَمدُ للهِ رَبِّ العَالَمِينَ والصَّلاةُ والسَّلامُ على سَيدِنا مُحمَّدٍ سَيِّدِ المُرسلِينَ حَبيبِي وحَبيبِ رَبِّ العَالَمِينَ وآلِه وصَحبهِ الطَّاهِرينَ الطَّيبِينَ. وبعد : هذِه صَفحاتٌ مُتوَاضعةٌ أضعُها لِلأمَّةِ الإسلَاميَّةِ التِي عَهدتُ منها الحُبَّ للهِ تعَالى الحَبيبِ والوَلاءَ لِلحقِّ مَهمَا تَنازَعتْها الأمَمُ، ومَهما تَقاذَفتْها الشُّرورُ، حيثُ أُهدِي هذَا العَملَ إلى الأمَّةِ الوَسَطِ التِي هيَ شَهيدةُ الحقِّ في أرضِهِ، حيثُ وَظَّفَها الحقُّ لِهذِه المُهمَّةِ بِقرَارِه القرآنِيِّ المُذاعِ عبرَ الكونِ ( لِتَكُونُوا شُهدَاءَ على النَّاسِ )، وكُلِّي أمَلٌ أنْ تُقبَلَ هَديَّتِي هذِه عندَ الحَقِّ حَبيبِنا، فإنَّ أجملَ هدِيَّةٍ أرَاها اليومَ في عَصرٍ تُغالِبُه الظُّلمَاتُ الجَاهِلةُ عِلمٌ نُورَانِيٌّ يُنِيرُ الدَّربَ لِلأمَّةِ، وخُصوصاً دَربَ العَقيدةِ البَسيطِ الوَاضحِ، وهوَ يقولُ الحَقَّ وهوَ يهدِي السَّبيلَ، والحَمدُ للهِ رَبِّ العَالَمِينَ .