بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين اللهم أخرجنا من ظلمات الجهل والوهم إلى أنوار المعرفة والعلم .

القادر ………هل يقدر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!
في معظم الأزمات يضطر كل من منحه الله نور الحق إلى مواجهة العقول و إقناع هذه العيون المستعمية
الرافضة تصديق إن الله قادر الرافضة إيمان باليقين إن التجليات العظمى للأسماء الحسنى تظهر وتتجلى على كل شيء في الكون.
فكرة زرعها ولا يهم من زرعها لكن كونك استعملت العقل ونحيت روحك فاستخدم العقل بفطرته التي خلق عليها
وحتى بالعقل لنناقشكم تتهربون إلى نقطة ظلماء تدخلون إليها بإرادتكم
لتقول إن الله قادر ولكن ……
القادر ولكن؟ لا يقدر!!!!!!!!!! ماذا تعني ?? ولكن
للأسف لا يفقهون ما يقولون ويقعون بالكفر وهم لا يعلمون
…….أهم غير مؤمنون أم المشكلة إنهم لا يتعلمون حتى يفقهون دينهم وعقائدهم
وللأسف ندعوهم ليتعلموا فينكرون إن تعلم دينهم فرض عليهم
نعم للأسف هكذا هم فئة كثيرة من الناس
ولا أعجب من من لم يطارح تجليات الأسماء الحسنى إن يتلفظ بهذه السخافات
لكن أعجب من يقول أنا مؤمن ولا يؤمن بأن الله له الأسماء الحسنى وهي متجلية في كل الكون حتى هوه نفسه
سبحانك ربي…… القادر على كل شيء

بسم الله الرحمن الرحيم :

” فَلا أُقْسِمُ بِرَبِّ الْمَشَارِقِ وَالْمَغَارِبِ إِنَّا لَقَادِرُونَ (40) عَلَى أَنْ نُبَدِّلَ خَيْرًا مِنْهُمْ وَمَا نَحْنُ بِمَسْبُوقِينَ “ (41) المعارج
عدا ذلك يحاجوك بآية من آيات قرآن ولا يؤمنون بآية أخرى أثبت قدرته فيها

بسم الله الرحمن الرحيم:
”قُلْ لَا أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعًا وَلَا ضَرًّا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ وَلَوْ كُنْتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لَاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ إِنْ أَنَا إِلَّا نَذِيرٌ وَبَشِيرٌ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ“ (188) الأعراف

عندما نتعلم علم من علوم الله ونعرضها عليهم يقولون بثقة الجاهل هي من علوم الغيب لا يعلمها إلا الله ولو للبشر العلم بها لاستكثروا الخير
فكيف تؤتوها أنتم !!!!
لنقول لهم هي كرامة من الله………. يردون باستهزاء أأنتم أولياء ……. غريب هذا الكلام !!
أكان الله في زمن الأولياء والرسل قادر وفي عصرنا ألغي اسمه أم ماذا ؟
فأن الله وببساطة أراد أن يعطي فلان على علله فقال له كن فكان ولا تريد المسألة جدال صدقتم أم لا فهي هكذا
سبحان ربي صاحب القدرة المطلقة يفعل ما يشاء متى وكيف يشاء لا يحده شيء ولا يصعب عليه شيء متمكن القدرة والسلطان سبحانك ربي ما أعظم أسمائك