الأمين العام لجائزة كن العلمية الثقافية الدكتور مصباح الرفاعي

كلمة الأمين العام لجائزة كن العلمية الثقافية التي ألقاها بحفل تكريم  سماحة علامة الديار الشامية هانيبال يوسف حرب

بحضور السادة علماء بلاد الشام

الدكتور مصباح الرفاعي

 

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ، سماحة علامة الديار الشامية  العارف بالله الدكتور هانيبال يوسف حرب ، فضيلة العارف بالله تعالى الشيخ  فواز بن بشار بن سعيد بن محي الدين الطباع الحسني . السادة لجنة التحكيم أيها السادة الحضور نرحب بكم جميعاً . وإنه لشرف لنا وجودكم بيننا لتكريم العلم والعلماء . قال تعالى :

بسم الله الرحمن الرحيم : ( يرفع الله الذين آمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات ) صدق الله العظيم

جائزة كن العلمية الثقافية أول جائزة تكريمية حرة لعلماء بلاد الشام ، خاصة ، دولية ، غير حكومية ، مستقلة  ، ليس لها هوية سياسية  ، بل هي تكريمية محضة ، تُـشرف عليها لجنة مُنظـِّـمة غير مُـقـيِّـمة ، أسميناها ( رفرف الودود ) ، لتكون هيئة تكريم علماء بلاد الشام بجائزة كن العلمية الثقافية ، وهي مؤلفة من مجموعة من الأفاضل المنتدبين ، ممثلين عن شركاتهم ومؤسساتهم واتحاداتهم الخاصة ، المشاركة في التكريم ، والتي بلغت أكثر من مائة كيان خاص ، ليشكلوا بمجموعِهم مجلساً خاصاً يمنحُ جائزة كن العلمية الثقافية ، وبشكلٍ أهليٍ مجتمعيٍ ،  وقد اُطلقت هذه الجائزة لأولِ مرةٍ ، مؤسسةُ التواصلِ الهندسية ، بتكريمِها العلامة الدمشقي الشيخ الفقيه ، وهبي سليمان الغاوجي رحمهُ اللهُ تعالى ، في أولِ حزيران عام 2008  ، وذلك إيماناً بقول رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم ، ( العلماء ورثة الأنبياء ) ، وعليه فإن تكريمَ العَـالِـمِ المسلم ، هو تكريمٌ للنبوةِ المحمديةِ ، وتكريمٌ للمُوَرِث حبيبنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم ، وقد انضم لهذا التكريم بعض المؤسسات والهيئات العلمية ، والشركات المهتمة بالثقافة العلمية المتفوقة في بلاد الشام ، وتم تأسيس هيئة تكريمية ، اُطلق عليها اسم ( رفرف الودود ) ، حتى غدت هذه الجائزة مهرجاناً تكريمياً واسعاً ، خلال الخمسة أعوام الماضية فقط ، علماً أن باب الإنضمام إلى هذه الهيئة التكريمية مايزال مفتوحاً .